Skip to content

إن كنت تفكر باقتناء سيارة جديدة، هناك العديد من العوامل التي ستساعدك على الإختيار. قم  أولاً بتحديد نوع السيارة التي ترغب بشرائها، إن كانت سيارة سيدان أم شاحنة، أم كنت ترغب بسيارة دفع رباعي. بعدها قم باختيار الميّزات الخاصة التي تتمنى وجودها بسيارتك الجديدة. بعد ذلك ستقرر إن كان ما يناسبك هو سيارة ذات محرك يعمل بالديزل أم بالبنزين. إن القيام بذلك سيسهل عليك مهمة الإختيار و سيساعدك على اقتناء ما يناسبك.

و لكننا قد نتساءل، هل اختيار نوع المحرك سيحدث فرقًا في السيارة؟ في البداية إن لكل محرك مواصفاته الخاصة وكل محرك له زيت تشحيم خاص به يحافظ على عمل أجزاء السيارة بسلاسة. وفي هذه المقالة، سوف نوضح لك الفرق بين زيوت محركات الديزل والبنزين.

الفرق بين محركات الديزل ومحركات البنزين:

محركات الديزل ومحركات البنزين، هل تختلف؟

قبل أن نتعمق في الاختلافات في زيت المحرك، دعونا نفهم بإيجاز كيفية عمل محرك البنزين ومحرك الديزل.

في العموم، إن محركات البنزين والديزل لها آلية عمل متشابهة، حيث يعمل كلا المحركين بالاحتراق الداخلي. وتتكون داخل المحرك سلسلة من الانفجارات المتتالية التي تقوم بتحويل الوقود إلى طاقة ميكانيكية و حركية حيث تقوم هذه الطاقة بتحريك السيارة عند تشغيل المحرك.  

ولكن الفرق بين المحركين هو كيفية بدء هذه الإحتراقات. دعونا نلقي نظرة سريعة على تفاصيل مراحل تحويل الوقود إلى طاقة لكل منهما.

مراحل تحويل الوقود إلى الطاقة في محرك البنزين هي كالتالي:

  1. مرحلة السحب/ الشفط - يتم خلط الوقود بالهواء الذي يقوم بالضغط على المكبس إلى الأسفل.
  2. مرحلة  الضغط - يرتفع المكبس ليضغط مزيج الوقود والهواء.
  3. مرحلة القوة / الاحتراق - باستخدام البواجي، يشتعل خليط الوقود والهواء، مما يؤدي إلى دفع المكبس للأسفل.
  4. مرحلة التصريف/ العادم - يرتفع المكبس ويدفع لإخراج الغازات المستنفدة عبر صمام العادم.

بينما تكون مراحل تحويل الوقود إلى الطاقة في محرك الديزل كالتالي:

  1. مرحلة السحب / الشفط - يفتح صمام مدخل الهواء ليدخل الهواء ويقوم بالضغط على المكبس إلى الأسفل
  2. مرحلة الضغط - يرتفع المكبس و يقوم بضغط الهواء (حيث يتم تسخينه بما يزيد عن ٥٤٫ درجة مئوية)
  3. مرحلة القوة / الاحتراق - في الوقت المناسب، يتم حقن الوقود وإشعاله بالضغط على المكبس إلى الأسفل
  4. مرحلة التصريف/ العادم - يرتفع المكبس ويدفع لإخراج الغازات المستنفدة عبر صمام العادم

عادةً ما يختلف محرك البنزين عن محرك الديزل أيضًا في عدد الأحصنة  والكفاءة وفي استهلاك مواد التشحيم وفي استهلاك الوقود، حيث أن محركات الديزل تستهلك كميات وقود أقل مقارنة بمحركات البنزين.

إذاً، هل هناك فرق بين زيت محرك البنزين وزيت محرك الديزل؟

بشكلٍ عام، تتم صناعة زيوت محركات البنزين وزيوت محركات الديزل عن طريق خلط الزيوت الأساسية مع المواد المضافة للحصول على النتائج المرجوة و الأداء الأفضل. 

ومع ذلك، نجد العديد من الإختلافات عند تجربة زيوت التشحيم لكلٍ من محرك الديزل و محرك البنزين. وفيما يلي قائمة لأهم الأشياء التي سنجد فيها اختلافاً بين المحركين. 

١. لزوجة زيت المحرك:

إن أهم ما يميز زيت المحرك هو مستوى لزوجته، حيث تعتبر اللزوجة من أهم عناصر التشحيم ومن المهم جداً الحصول على اللزوجة المناسبة لكل نوع من المحركات.

يتميز زيت محركات الديزل بشكلٍ عام بنسبة لزوجة أعلى من زيت محركات البنزين و لديه أيضاً قابلية الضخ على درجة حرارة منخفضة وهي خاصية ليست موجودة في زيت محرك البنزين. و إذا قمنا باستخدام هذا الزيت في محركات البنزين، فقد تظهر العديد من المشاكل، مثل ارتفاع حرارة المحرك و أعراض التآكل المبكر وغيرها.

٢. مستوى المواد المضافة للزيت:

كما ذكرنا سابقًا، تعتبر المواد المضافة أحد العناصر الأساسية لزيوت المحركات. ومع ذلك، فإن كل زيت محرك له مستوى من المواد المضافة التي تختلف من ناحية الكثافة واختلاف المكونات.

يحتوي زيت محرك الديزل على نسبة أعلى من المواد المضافة للزيت وهذه المواد تساعد الزيت على تحمل الضغط الكبير للمحرك. فإذا تم استخدام هذه المواد المضافة المخصصة لمحركات الديزل في محرك البنزين فإنها من الممكن أن تؤثر بشكل سلبي على أداء السيارة مما يؤدي إلى فقدان الضغط والكفاءة.

٣. فترات تبديل زيت المحرك:

مع وجود أنواع مختلفة من زيوت المحركات المتوفرة في السوق ، تتميز كل منها بعمر افتراضي مختلف موصى به، وبسبب جودة المواد المضافة الموجود في زيت محرك الديزل فإنها تدوم لفترة أطول، وهذا ما يساعد على تقليل عدد المرات التي تقوم بها بتغيير زيت المحرك.

٤. المحول الحفاز (الكاتلايزر):

المحول الحفاز أو الكاتلايزر هو نوع من الأجهزة مهمته الرئيسية التحكم بالانبعاثات التي تصدر عن عملية تشغيل السيارة و تقليلها. وتتمثل مهمته في الحد من الغازات السامة و تحويلها إلى انبعاثات أقل ضررا للبيئة.

و بما أن زيوت محركات الديزل تتمتع بمستوى أعلى من مقاومة التآكل، تم تصميم المحولات الحفازة في أنظمة الديزل للتعامل مع مشاكل التآكل، في حين أن أنظمة البنزين لا تمتلك هذه الخاصية و هي عرضة للتآكل بشكل أكبر. لذلك، ينصح  بتفادي استخدام زيت محرك الديزل في محرك البنزين الخاص بك.

لكن لماذا يفضل بعض سائقي السيارات زيوت محركات الديزل على زيوت محركات البنزين؟

engines-oil-cap.jpg

 

نظرًا لأن زيت المحرك قد لا يكون على رأس أولويات العديد من السائقين، يقوم معظمهم باختيار زيت التشحيم بناءً على لزوجته فقط. 

وهذا الأمر خاطئ. حيث يقوم بعض أصحاب المحركات في افتراض أن زيوت محركات الديزل هي مادة تشحيم "شديدة التحمل" ، مما يجعلهم يظنون أنها حتماً أفضل لمحركات البنزين الخاصة بهم. ولهذا السبب نجد بعض السائقين يفضلون زيوت محركات الديزل مقارنةً بزيوت محركات البنزين.

هل يمكنني استخدام زيت الديزل في محرك البنزين بأمان؟

أصدرت جمعية المعهد الأمريكي للبترول (API) مؤخرًا فئة جديدة من المواصفات لزيوت المحركات: "C" لمحركات الديزل و "S" لمحركات البنزين.

و أصبح بإمكاننا العثور على زيت محرك الديزل حاملاً لكلا الفئتين التي تمكّن من يرغب في استخدامها في محركات البنزين القيام بذلك على الرغم من أن هذه المواصفات مصممة بشكل أساسي لكي تستخدم في محركات الديزل.

 إذاً نعم، يمكنك استخدام زيت الديزل في محرك البنزين بأمان، لكن تذكر، إن كان زيت الديزل يفتقد إلى مواصفات الفئة "S" ، فمن المستحسن عدم استخدامه على محركات البنزين.

إذاً، متى يجب علي استخدام زيت الديزل في محرك البنزين الخاص بي؟

mechanic-inspecting-car-engine.jpg

 

إذا كان لديك محرك بنزين معدّل بشكل كبير وله قوة أحصنة كبيرة، فإن استعمال زيت محرك ديزل سيكون مناسبًا، بل من الممكن أن يكون الخيار الأفضل حيث أن التعديلات ستجعل المحرك يستفيد من اللزوجة التي تتحمل الضغط المتزايد.

قم دائماً بالتحقق من النتائج التي تم التوصل إليها من قبل صناع محركات السيارات قبل استعمال زيت محرك الديزل في محرك البنزين الخاص بسيارتك، فهم يشاركون دائمًا النتائج الجديدة التي توصلوا إليها والتي قد تكون ذات منفعة كبيرة لك.